قُلْ لَئِنِ اجْتَمَعَتِ الْإِنْسُ وَالْجِنُّ عَلَىٰ أَنْ يَأْتُوا بِمِثْلِ هَٰذَا الْقُرْآنِ لَا يَأْتُونَ بِمِثْلِهِ وَلَوْ كَانَ بَعْضُهُمْ لِبَعْضٍ ظَهِيرًا

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم  [خَيْرُكُمْ مَن تَعَلَّمَ القُرْآنَ وعَلَّمَهُ] رواه البخاري 

يَعْمَهُونَ {١٥}

  • تاريخ النشر : 9 - أبريل - 2023
  • عدد الزيارات : 531 زائر
  • مشاركة

يَعْمَهُونَ {١٥}

1_﴿يَعْمَهُونَ﴾ أَيْ يَتَرَدَّدُونَ فِي الضَّلَالَةِ مُتَحَيِّرِينَ (البغوي)

2_قالَ ابْنُ جَرِيرٍ: في ﴿ْيَعْمَهُونَ﴾ في ضَلالِهِمْ وكُفْرِهِمُ الَّذِي قَدْ غَمَرَهم يَتَرَدَّدُونَ حَيارى ضُلّالًا لا يَجِدُونَ إلى المَخْرِجِ مِنهُ سَبِيلًا، لِأنَّ اللَّهَ قَدْ طَبَعَ عَلى قُلُوبِهِمْ وخَتَمَ عَلَيْها، وأعْمى أبْصارَهم عَنِ الهُدى وأغْشاها، فَلا يُبْصِرُونَ رُشْدًا ولا يَهْتَدُونَ سَبِيلًا. (فتح القدير)

3_العَمَهُ مِثْلُ العَمى إلّا أنَّ العَمى عامٌّ في البَصَرِ والرَّأْيِ والعَمَهَ في الرَّأْيِ خاصَّةً، وهو التَّرَدُّدُ والتَّحَيُّرُ لا يَدْرِي أيْنَ يَتَوَجَّهُ.(الرازي)

4_ ﴿يَعْمَهُونَ﴾ يَعْمُونَ. (القرطبي)

5_الْعَمَى فِي الْعَيْنِ، وَالْعَمَهُ فِي الْقَلْبِ، وَقَدْ يُسْتَعْمَلُ الْعَمَى فِي الْقَلْبِ -أَيْضًا-: قَالَ اللَّهُ تَعَالَى: ﴿فَإِنَّهَا لَا تَعْمَى الأبْصَارُ وَلَكِنْ تَعْمَى الْقُلُوبُ الَّتِي فِي الصُّدُورِ﴾ [الْحَجِّ: ٤٦] وَيُقَالُ: عَمِهَ الرَّجُلُ يَعْمَهُ عُمُوهًا فَهُوَ عَمِهٌ وَعَامِهٌ، وَجَمْعُهُ عُمَّهٌ، وَذَهَبَتْ إِبِلُهُ الْعَمْهَاءُ: إِذَا لَمْ يَدْرِ أَيْنَ ذَهَبَتْ. (ابن كثير)

6_والعَمَهُ انْطِماسُ البَصِيرَةِ وتَحَيُّرُ الرَّأْيِ، وفِعْلُهُ عَمِهَ فَهو عامِهٌ وأعْمَهُ. (التحرير والتنوير)

7_قال أبو جعفر: والعَمَهُ نفسُه: الضَّلال، يقال منه: عَمِه فلان يَعْمه عَمَهانًا وعُمُوهًا، إذا ضل. (الطبري )

8_العُمَّه جمع عامِهٍ، وهم الذين يضلّون فيه فيتحيرون. فمعنى قوله إذًا: ﴿فِي طُغْيَانِهِمْ يَعْمَهُونَ﴾ : في ضلالهم وكفرهم الذي قد غمرهم دنسُه، وعلاهم رِجْسُه، يترددون حيارى ضُلالا لا يجدون إلى المخرج منه سبيلا، لأن الله قد طبع على قلوبهم وختم عليها، فأعمى أبصارهم عن الهدى وأغشاها، فلا يبصرون رُشْدا ولا يهتدون سبيلا. (الطبري )

9_عن السُّدّيّ، عن أبي مالك، وعن أبي صالح، عن ابن عباس وعن مُرَّة، عن ابن مسعود، وعن ناس من أصحاب النبي ﷺ:”يَعْمَهُون”، يتمادَوْن في كفرهم. (الطبري )

10_عن ابن جرير عن الضحاك، عن ابن عباس في قوله:”يَعْمَهُونَ”، قال: يتردَّدون. (الطبري )

11_ العمه مثل العمى إلا أن العمى في البصر والرأي، والعمه في الرأي خاصة انتهى، فبينهما عموم وخصوص مطلقاً (فتح البيان)

12_العمه في البصيرة والعمى في البصر. (جامع البيان)

13_ عمه العين والميم والهاء أصل صحيح واحد، يدل على حيرة وقلة اهتداء. قال الخليل: عمه الرجل يعمه عمها، وذلك إذا تردد لا يدري أين يتوجه. (مقاييس اللغة)

المصدر:-

سورة البقرة